التناسب والتشابك من أهم القواعد في الزخرفة الإسلامية، هناك الكثير من الفنون التي اشتهر بها المسلمون على مر العصور والأزمنة، فمن ضمن هذه الفمن فن الزخرفة الاسلامية، حيث أن المسلمون برعوا في الابداع المتواصل فيما يخص الفن، حيث أن هذا الفن اصبح بصمة كبيرة في مجال الفنون العالمية، فحازت هذا الفن على الشهرة الواسعة عبر الكثير من العصور، فغلب على هذه الزخارف تكرار الأشكال الهندسية، وكانوا وما زالوا يستخدمون هذه الفنون في الكثير من الأماكن الدينية ودور العبادة، وهنا في هذا المقال سنتعرف على التناسب والتشابك من أهم القواعد في الزخرفة الإسلامية.

التناسب والتشابك من أهم القواعد في الزخرفة الإسلامية

كل نوع من أنواع الزخارف لديه الكثير من الأحكام والضروريات التي يقوم بها الفنان، فهذه الزخارف الاسلامية اشتهر بها العرب، وبالاخص في العصر الاسلامي، فتطورت وتنوعت هذه الفنون، وتم انتشارها في الكثير من الدول الاوروبية، وهناك العديد من أنواع الزخارف الاسلامية والتي منها: الزخارف الهندسية والتي تعتبر أكثر أنواع هذه الزخارف شهرةً، والزخارف النباتية: فتعتبر الأشكال النباتية العامل الأساسي في هذا النوع،والزخرفة الكتابية التي تعتمد على الحروف، وتعتب الزخارف المتابية من أهم هذه الأنواع، وذلك لأنه يتم استخدام الحروف للكتابة على الجدران، فيعتبر التناسب والتشابك من أهم القواعد الموجودة في الزخرفة الاسلامية.

العبارة صحيحة.