من نصر دين الله فقد نصر، يجب على المسلم أن يقوم على نصرة دين الله تعالى لأنه من أفضل الأديان أخرها وقد جاء وألغى جميع الأديان السابقة التي كانت ويجب على المسلم أن ينصر دينه حتى يعلو كلمة الله تعالى وتكون كلمة الله هي العليا، كان الصحابة يعملون على نصرة دين الله عز وجل في جميع المجالات فكانوا في التجارة، يمنعون الغش ويكشفون جميع التجار الذين يلعبون في الميكال حتى لا يكون هنالك غش ويكون الدين الإسلامي هو الدين الذي لا يوجد فيه غش.

من نصر دين الله فقد نصر

في الأونة الأخيرة نجد بان الكفار يقومون على الكثير من الأشياء مثل سب الدين الإسلامي والاستهزاء به فيجب على المسلمون أن يقوموا على نصرة الدين وأيضا يقوموا على حمايته ويتم ذلك من خلال مقاطعة جميع الدول التي تعمل، على الاستهزاء بالدين وتعمل على سب الرسول محمد والاستهزاء به، ويتم مقاطعة تلك الدول من خلال منع استيراد منتجاتهم ووضع الكثير من الضرائب على التجار الذين يقومون بالاستيراد منهم ووضع الكثير من القوانين تمنع التعامل معهم.

الإجابة/ الله عز وجل.